من أنت ؟

يامطرا استوائية
غمرتني ذات عشية
وكنت قد حسبتني
قصصا منسية
غسلت ذنوبا أزلية
جعلتني براء

 

يا حللا ارجوانية
لبستني كما الحرية
حضنتني، لثمتني
بشفاه عسلية
تركت تذكارا وهدية
عربون وفاء

 

يا احلاما وردية
نزلت بليال قمرية
أسرتني، أمرتني
بلغات سحرية
أن أهجر أرض العبودية
لأعلى سماء

 

يا ألحانا غجرية
سكنت أشعارا عذرية
راقصتني، ذوبتني
موجا زبديا
في بحر عيون عبثية
نثرتني هباء

 

يا احلى ثرى وثريا
ألقت على افقي تحية
سحرتني، نومتني
مغناطيسيا
سفرتني قرونا ضوئية
عبر الفضاء



15/04/2018
0 Poster un commentaire

A découvrir aussi


Inscrivez-vous au blog

Soyez prévenu par email des prochaines mises à jour

Rejoignez les 4 autres membres

 
Paperblog : Les meilleures actualités issues des blogs